بيان بشان ادعاءات فتح المقرات الحزب الديمقراطي الكوردستاني
الكاتب:محمد الشبكي
التاريخ:05/04/2018
  
  تم تقيم الموضوع من قبل 0 قراء

نستنكر بشدة الزيارة المشبوهة التي قام بها السيد عصمت رجب الى منطقة سهل نينوى واطلاق التصريحات باعادة فتح مقرات الحزب الديموقراطي الكردستاني

نستنكر بشدة الزيارة المشبوهة التي قام بها السيد عصمت رجب الى منطقة سهل نينوى واطلاق التصريحات باعادة فتح مقرات الحزب الديموقراطي الكردستاني في المنطقة.هذه التصريحات اثار قلق ابناء نينوى بشكل عام وابناء القومية الشبكية بشكل خاص بسبب التجارب المريرة لابناء المنطقة مع مقرات الپارتی والتی گانت مقرات للتچسس علی ابناء منطقة سهل نينوى واضطهادهم . اننا نرفض رفضا قاطعا باعادة فتح اي مقر للپارتی فی مناطق سهل نینو ى لتصبح هذه المقرات ادوات لفرض الهوية الكردية على الشبك زمصادرة هوبتهم وارادتهم .ابناء الشبك ومع ابناء المكونات الاخرى يتطلعون الى العيش بسلام بعيدا عن الضغوطات الحزبية والتي كانت تثير الفتن بين ابناء المنطقة .لقد انعم الله بالامن والسلام على ابناء سهل نينوى بتضحيات ودماء منتسبي القوات الامنية البطلة ومجاهدي الحشد الشعبي التي لايمكن المساومة عليها .
وبهذه المناسبة نطالب ادارة حكومة اقليم كردستان بالانسحاب من بعض مناطق قضاء الحمدانية وقضاء الشيخان والتي لازلت تعاني من تواجد قوات البيشمركة التابعة للحزب الديموقراطي الكردستاني.وكما نطالب السلطات الامنية الكردية في اربيل بالكف عن مضايقة ابناء الشبك وابناء المكونات الاخرى الراغبين بالدخول الى اقليم كردستان .
النائب د حنين القدو