توضيح بشأن ما جرى في منطقة كوكجلي
الكاتب:محمد الشبكي
التاريخ:05/04/2018
  
  تم تقيم الموضوع من قبل 0 قراء

لقد شعرنا بصدمة كبيرة وياس وحزن شديدين لقاء سقوط العديد من ابناء العشيرتين من أبنائنا الشبك الساكنين في قصبة كوكجلي بسبب الاتهامات المتبادلة حول التعاون مع عصابات داعش الإرهابية. كان من المفروض ان يتم حل الخلافات والاتهامات من خلال اللجوء والاحتكام الى القضاء العراقي لأخذ دوره بدون اللجوء الى استخدام العنف التي ذهب ضحيتها مجموعة من الأبرياء.

توضيح بشأن ما جرى في منطقة كوكجلي

   لقد شعرنا بصدمة كبيرة وياس وحزن شديدين لقاء سقوط العديد من ابناء العشيرتين من أبنائنا الشبك الساكنين في قصبة كوكجلي بسبب الاتهامات المتبادلة حول التعاون مع عصابات داعش الإرهابية. كان من المفروض ان يتم حل الخلافات والاتهامات من خلال اللجوء والاحتكام الى القضاء العراقي لأخذ دوره بدون اللجوء الى استخدام العنف التي ذهب ضحيتها مجموعة من الأبرياء.

   ان ابناء القومية الشبكية معروفين بحبهم ونزعتهم الى السلام ونبذهم لاستخدام العنف وما حصل في قرية كوكجلي حالة شاذه بعيدة عن تراث وقيم واخلاق الشبك.

 كما اننا لسنا هنا بصدد الوقوف مع اية جهة بل مع  تحقيق العدالة من قبل القضاء. وليس اللجوء الى الأساليب غير القانونية وهذه دعوة للقضاة المحترمين في قضاء الحمدانية الى متابعة هذه القضية وتشكيل اللجان التحقيقة من اجل انصاف الضحايا.

بهذه المناسبة نشكر منتسبي الحشد الشعبي لواء (30) الذي استطاع السيطرة على الاوضاع وتحقيق الهدوء في قصبة كوكجلي ومنع تطور الاوضاع باتجاهات غير محمودة وكان للحشد الشعبي دور حيادي بامتياز وسيبقى كذلك.

المكتب السياسي / تجمع الشبك الديمقراطي
١٦ حزيران ٢٠١٨